Tragedi Jamaah Shalat Subuh

Tragedi Jama’ah Shalat Subuh

Posted on

Ini suatu kasus. Ada dua santri yang bernama kang Ardan dan kang Iqbal. Suatu saat mereka jamaah subuh yang diimami oleh kang Ardan, di tengah-tengah shalat ia lupa membaca doa qunut, dan baru ingat di saat ia sedang sujud.

a. Apa yang harus di lakukan kang Ardan?
b. Apakah kang Iqbal tetap disunahkan membaca doa qunut?
c. Ketika kang Ardan melaksanakan sujud sahwi, apakah kang Iqbal harus mengikutinya padahal kang Iqbal tidak lupa?

KLIK DISINI untuk mengirim WA (tanpa harus menyimpan nomor terlebih dahulu) ke Call Center NU Care LAZISNU DIY, untuk konsultasi/tanya-tanya.

Jawaban:

a. Yang harus dilakukan kang Ardan adalah meneruskan shalatnya, dan ia tidak diperkenankan berdiri untuk melaksanakan doa qunut.

b. Diperinci;

Tetap disunahkan, apabila memungkinkan untuk membaca doa qunut, meskipun sekedar mengucapkan lafadz: اللهم اغفر لي يا غفور dan dapat menyusul imam saat sujud pertama.
Diperbolehkan (makruh), apabila dia yakin doa qunut selesai, saat imam selesai melakukan duduk di antara dua sujud.
Haram, apabila dia yakin doa qunut selesai, saat imam selesai dari sujud kedua.
Apabila nekad melakukan qunut, dan dia masih dalam posisi berdiri ketika imam melakukan sujud kedua, maka batal shalatnya.

c. Harus mengikuti.

Ini semua didasarkan pada referensi:

📖 *بغية المسترشدين (ص ٥٦ الحرمين):*
(مسألة): تذكر الإمام بعد وضع جبهته ترك القنوت لم يجز له العود، بل إن عاد عامداً عالماً بطلت وإلا فلا، ويسجد للسهو في الصورتين، أما المأموم خلفه فإن أمكنه القنوت حينئذ ولو بنحو اللهم اغفر لي ويلحقه في السجود ندب له أو بين السجدتين جاز وإلا تركه.
📖 *بغية المسترشدين (ص ٥٨ الحرمين):*
(مسألة): يلزم المأموم متابعة إمامه في سجود السهو موافقاً أو مسبوقا، ولو كان سهوه قبل الإقتداء به، أو لم يعلم به المأموم، فلو سلم الإمام ناسيا سن له العود للسجود إن لم يطل الفصل، وحينئذ يلزم المأموم متابعته ولو مسبوقا قام ليتم ما عليه، خلافا لما في القلائد عن أبي مخرمة من عدم لزوم العود عليه حينئذ اه
📖 *إعانة الطالبين (ج ٢ / ص ٣١):*
أما إذا لم تفحش المخالفة فيها فلا يضر الإتيان بالسنة كقنوت أدرك مع الإتيان به الإمام في سجدته الأولى (قوله: في سجدته الأولى) قد تقدم أنه إن علم أنه يدرك الإمام فيها سن له التخلف للإتيان به، وإن علم أنه لا يتم قنوته إلا بعد جلوس الإمام بين السجدتين كره له التخلف، وإن علم أنه لا يتمه إلا بعد هويه للسجدة الثانية حرم عليه التخلف، فإن تخلف لذلك ولم يهو للأولى إلا بعد هوى الإمام للسجدة الثانية بطلت صلاته اه
📖 *حاشية الجمل (ج ٤ / ص ٢.٧):*
وقوله اذا لحقه في السجدة الأولى أي: فإن ظن أنه لايدركه في الأولى لايسن له القنوت ومع ذلك إن تخلف ليقنت لاتبطل صلاته الا ان سبقه بركنين فعليين بأن هوى الإمام للسجدة الثانية والمأموم في القيام للإعتدال كما يأتي. اه ع ش عليه

Penulis: Kyai Ubaidillah Arsyad, Pengajar di Pondok Pesantren Raudlatul Falah Bermi Gembong Pati.